الهيئة القومية للطرق والجسور وشركة الموانئ الهندسية ببورتسودان توقعان علي عقد تشييد كبري خور موج

وقعت كل من الهيئة القومية للطرق والجسور وشركة الموانئ الهندسية ببورت سودان اليوم عقد تشييد كبري خور موج وذلك بمقر الشركة حيث وقع عن الهيئة مديرها العام مهندس مستشار جعفر حسن ادم وعن الشركة مديرها الاستاذ انس يونس ادريس احمد
وشرف مراسم التوقيع كل من وزير التنمية العمرانية والطرق والجسور عبد الله يحي ووالي البحر الاحمر فتح الله الحاج احمد .
واكد والي البحر الاحمر فتح الله الحاج انهم ظلوا يتابعون هذه الخطوة منذ فترة لاهمية الكبري لمدينة بورت سودان في ظل الزيادة الكبيرة لعربات النازحين ..
واوضح ان قيام الكبري يشكل اهمية قصوى للمدينة وان الشاحنات كانت في السابق تلجأ للمرور بالطرق الداخلية مما يؤثر سلبا عليها واعرب الوالي عن سعادته بتوقيع العقد متمنيا ان ينفذ في وقته قبل الخريف .
من جانبه قال المدير العام للهيئة القومية للطرق والجسور جعفر حسن احمد انهم اولوا ولاية البحر الاحمر اهتماما متزايدا وسجلوا لها اكثر من زيارة ويعرفون اهمية تشييد كبري خور موج ..
مشيرا الى انهم يقومون باعمال كثيرة في الطريق القومي بورت سودان هيا حتى عطبرة وفي طريق هيا كسلا كاشفا عن صيانات تمت في الطريق وانهم قاموا بتوفير كل الاسفلت المطلوب ولا توجد اي عوائق فيما يتعلق بالمواد او العربات او الشركات
وكشف عن وجود مائة عامل بمسمار وحدها للعمل بطريق مسمار هيا عطبرة ..
واوضح ان غرفة النقل تتابع معهم كل اعمال الطرق ..
هذا واعرب وزير التنمية العمرانية والطرق والجسور عبد الله يحي عن سعادته بتوقيع العقد وقال انهم في الوزارة مهتمون بالبنية التحتية بالبحر الاحمر ..
وقال انهم لم يستسلموا للظروف وينتظمون في نفرة كبرى لصيانة الطرق مشيرا الى ان بورت سودان هي الشريان والبوابة الرئيسة للسودان واشار الى تعاون قادم مع حكومة الولاية سيرى النور قريبا ..
وقال الاستاذ انس يونس ادريس احمد مدير شركة الموانئ الهندسية ببورت سودان عقب توقيع عقد تشييد كبري خور موج ان مدة العقد ستة اشهر الا انهم سيجتهدون ليرى العمل النور قبل الخريف ..
وحضر مراسم التوقيع من جانب الهيئة القومية للطرق والجسور كل من مدير الادارة المالية بالهيئة هاشم بابكر والمهندس محمد طاهر علي مدير قطاع البحر الاحمر ومدير الصيانة المهندس طارق ابو امنة والمهندس هاشم علي والمهندس احمد عثمان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *