*كهرباء أم كويكة والتقرير الأخير.. غدا او بعد غدٍ.. هل تغادرها الوفود وتشيح عنها الانظار بعد (20) يوماً من الترقب والانتظار..؟ ….مدير الشركة القابضة يخاطب مهندسي الصيانة ويصف المهمة بالانسانية والتضحية في ظل الظروف الراهنة*

متابعة : محمد أحمد الدويخ

 

يشرع فريق العمل الهندسي لصيانة العطل الفني للكهرباء بمنطقة ام كويكة (45) كيلو شرق مدينة تندلتي بولاية النيل الابيض يشرع غدا الأحد 24 / 9 / 2023.م في تكملة تشبيك البرج الثالث والشروع في رفع البرج الرابع بعد (20) يوماً من اعمال الصيانة بعد سقوط اربعة من أبراج الخط القومي الناقل لكهرباء القطاع الغربي الذي يشمل ولايات شمال كردفان وجنوب وغرب كردفان بفعل الصواعق والاعاصير بتاريخ الأحد 3 / 9 / 2023.م

فهل تكتمل المهمة غدا ويغادر فريق العمل وتشيح الانظار عن منطقة ام كويكة بعد (20) يوماً من الانتظار والترقب والمتابعة الأدق لتفاصيل العمل ام للاقدار رأي آخر ..؟

مدير الشركة القابضة يخاطب منسوبيه:

على مدى (20) يوماً من تواجد المهندسين وفنيي العمل بام كويكة ظل مدراء الادارات والادارات المتخصصة يتفقدون منسوبيهم ويقفون على مجريات الصيانة رغم تداعيات الراهن واقدار الطبيعة والامطار والاوحال التي حالت دون مواصلة الصيانة لاكثر من ثلاثة ايام ..وكانت التواجد الدوري للاداريين الارفع بالكهرباء بينهم المهندس عثمان ضوالبيت المدير العام للشركة القابض والمهندس محمد التوم المدير العام للشركة السودانية للكهرباء والمهندس علي النور المدير بالربط الاثيوبي وقطاع الرنك المتواجد بام دباكر متطوعاً والمهندس صلاح خميس مدير ادارة النقل والتشغيل بقطاع النيل الابيض والقطاع الغربي والمهندس يوسف اسحق مدير محطة ام دباكر التحويلية والمهندس بشير احمد ادم مدير التشغيل بالابيض وام روابة والرهد وآخرين.

من جانبه خاطب المهندس عثمان ضوالبيت المدير العام للشركة القابض الجهة الارفع مسئولية عن الكهرباء خاطب منسوبيه من مهندسي وتقنيي الصيانة مؤكد ان ما يؤدونه بمثابة الواجب الانساني اكثر منه دور وظيفي في ظل الظروف الصعبة والتضحية رغم تداعيات الحرب وراهن الوطن وثمن ضوالبيت جهود منسوبيه في الصيانة في كافة المراحل التوضيب والتركيب والتشبيك ومغالبة الظروف والمطر مبيناً ان كل هذا التعب والعناء يتلاشي مع صرخة اول مواطن او زغرودة مواطنة فرحاً بعودة الكهرباء التي ينتظرها كافة افراد المجتمع في ظروف بالغة التعقيد ولكنها خارج الارادة .

طين البرج الرابع هل يؤجل الفرحة ويزيد طين البلد بِلة:

مهندس واقعي ام متشائم لا ادري كشف عن طبيعة موقع البرج الرابع الذي يتوسط الماء والوحل بأنها قد تؤجل عودة الكهرباء الى الثلاثاء ما لم تحدث معجزة وعناية الهية تمكن فريق العمل من تشبيك البرج الثالث غدا ورفع الرابع وتشبيكه في نفس اليوم غير انه وصف المهمة بالصعبة..
الثلاثاء كيف معاكم..؟
طبعا ناس كتاااار (طنطنوا) ..!
ولكنه الواقع وحال البلد يا سادة وراهن الحال الذي لا يسر ولكنه (واقع) كالأقدار تماماً ولابد من الايمان به ومعايشته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *