مبادرة عربية لتكريم “حكيم العرب”

 

تنطلق فاعليات (منتدى مئوية زايد حكيم العرب) في مدينة القاهرة للفترة من 22- 24 ديسمبر الجاري، والذي يأتي تخليداً لذكرى المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” الذي نذر نفسه لخير الإنسانية وسعادة البشرية، وأطلقت الهيئة العربية للبث الفضائي، هذه المبادرة العربية تقديراً للشيخ زايد” القائد الملهم” وذكراه التي لا ينساها القاصي ولا الداني، ولمواقفه الإنسانية التي لا تنساها ذاكرة الشعوب العربية وشعوب العالم.
ويرعى معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية السيد أحمد أبو الغيط ، حفل الافتتاح في ( بيت العرب الكبير) حيث يقام حفل افتتاح المنتدى يوم الثلاثاء القادم الموافق 22 ديسمبر، في القاعة الكبرى لجامعة الدول العربية، وتكرم الأمانة لجامعة الدول العربية، سيرة الشيخ زايد بـ “درع السيرة الطيبة” تكريماً وعرفاناً بالمواقف والمآثر الإنسانية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” وسيقوم رئيس المنتدى بتكريم معالي الأمين العام للجامعة العربية بـ “درع العمل العربي المشترك” وأيضا تكريم شخصيات عربية من رواد التنمية بـ “وسام رواد التنمية”.
وتستمر الفعاليات المصاحبة للمنتدى على مدار ثلاثة أيام، وسينعقد مؤتمر صحافي بفندق كونراد القاهرة، بحضور أعضاء اللجنة العليا للمنتدى، والوفد الإماراتي، وسائل الإعلام المصرية والعربية، لتسليط الضوء على وقائع حفل افتتاح المنتدى.
وبرعاية معالي د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء في جمهورية مصر العربية، وبحضور معالي د. إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، سيتم الافتتاح الرسمي لمعرض قصة وطن “زايد حكيم العرب” 23 ديسمبر الحالي، في تمام الساعة العاشرة صباحاً، وتشرف على إدارة المعرض وتنظيمه “مؤسسة وطني الإمارات” ويضم المعرض ثمانية أقسام، من بينها قسم خاص بصور حصرية من أرشيف الجامعة العربية، ويستمر المعرض في استقبال الزوار حتى مساء 24 ديسمبر الجاري.
ويتضمن برنامج اليوم الثاني للمنتدى تنظيم “ندوات زايد حكيم العرب” وهي ندوات متخصصة في مسيرة العطاء والإنسانية لحكيم العرب المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” وتحتوي على ثماني أوراق عمل، يقدمها كل من د. هشام عزمي، الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة (مصر) ومن (الإمارات) سعادة ضرار بالهول الفلاسي عضو المجلس الوطني الاتحادي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات، ومعالي أمجد العضايلة (الأردن) وزير الإعلام الأردني السابق،(الأردن) والمهندس فتحي جبر عفانة ، سفير الأسرة العربية (فلسطين) وورقة مقدمة من مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية (مصر) ود. إبراهيم أبوذكري – رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب (مصر) ود. رحاب زين الدين، حملة المرأة العربية (لبنان)، والإعلامية عايدة عبد الحميد (السودان).
وسيتم الكشف خلال حفل الختام في اليوم الثالث للمنتدى، عن التصميم الهندسي للنُصب التذكاري لحكيم العرب، والذي من المقرر بناؤه في مدينة الشيخ زايد في القاهرة بدعم من مؤسسة وطني الإمارات، ومن كليوبترا جروب، والإعلان أيضا عن جائزة منظمات المجتمع المدني التي ستقدم لشخصية حكيم العرب المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” وتقديم التوصيات الختامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *