منظمة الدعوة الإسلامية تطلق نداء للمنظمات الإنسانية الدولية والإقليمية والوطنية

 

ناشدت منظمة الدعوة الإسلامية نداء للمنظمات الإنسانية الدولية والإقليمية والوطنية وكافة المؤسسات الوطنية والعالمية ورجال البر الخيرين، لمشاركتها في مساعدة المتأثرين بالحرب في السودان بتوفير الغذاء والكساء والدواء والإيواء، حتى تنتهي الأزمة ويعود الأمن والاستقرار.

وقالت منظمة الدعوة الإسلامية في بيان مناشدة إن دعوتها لمساعدة السودانيين تأتي امتدادا لما قدمته من برامج إطعام ووجبات وتقديم سلال غذائية لعدد من معسكرات الإيواء بولاية الجزيرة وولاية القضارف استفاد منها الآلاف من الوافدين .

وجاء في بيان المنظمة: “حين إكتوى أهل السودان الطيبون بوميض نيران الحرب اللعينة التي حصدت فوهتها آلاف الأبرياء من أهله ونزح الملايين منهم وقضت على مرافق و منشآت الدولة الحيوية وتوقف الإنتاج والنماء وانتشر قبح المنظر بين الاشلاء والدمار وملك الخوف والرعب قلوب الناس ، فآثروا الهجرة والنزوح لملاذ آمن تفرقت بهم السبل بين بقاع السودان فمنهم من أعانته الظروف بين أحضان الأهل ومنهم من افترش الأرض وإلتحف السماء بين زمهرير الشمس ولفحة البرد يحتاجون من يواسي صغيرهم وكبيرهم فكانت منظمة الدعوة الإسلامية حاضرة بينهم تقدم الغذاء والإيواء إنطلاقا من أهدافها الرامية للتوادد والتراحم والإخاء”.

وأضاف البيان “فواقع الحال المؤلم وجب علينا أن نتداعى لتضافر كافة الجهود للخروج من المحنة ، وإشراك الجميع لقيمة النفع والأجر ، نمد أيادينا لدعوة المنظمات الإنسانية الدولية والإقليمية والوطنية وكافة المؤسسات الوطنية والعالمية ورجال البر الخيرين مشاركتنا الأجر وتوفير ما يمكن لأهلنا المتأثرين في محنتهم بتوفير الغذاء والكساء والدواء والإيواء حتى تنجلي عتمة الحرب ويعود إنسانها لأمنه وبيته”.

ويقول بيان المنظمة “وهذا امتداد لما قدمته منظمة الدعوة الإسلامية من برامج إطعام ووجبات وتقديم سلال غذائية لعدد من معسكرات الإيواء بولاية الجزيرة وولاية القضارف استفاد منها الالاف من الوافدين” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *