*جماعة أنصار السنة المحمدية بالسودان تصدر بيان حول مجزرة المليشا وتعلن التضامن مع الجيش*

 

نص البيان
*قال تعالى : ( واعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا )*
*بيان حول مجزرة المليشيا المتمردة في قرية ود النورة بالجزيرة*
الحمد لله على كل حال ، والصلاة والسلام على نبي الرحمة والملحمة وعلى الصحب والآل .
إن اعتداء المليشيا المتمردة على المواطنين الآمنين في قرية ود النورة بولاية الجزيرة ، وقتل أكثر من مائة مواطن ، وجرح مئات آخرين ، يؤكد أنها إنما تستهدف المواطن المدني الأعزل في دمه وماله وعرضه ، وذلك في مختلف الولايات في غرب وشمال دارفور والخرطوم ، والآن يفحش الاستهداف ويتمادى بهذا الذي حدث في قرية ود النورة بولاية الجزيرة ، ما يستوجب مزيداً من التضامن مع القوات المسلحة لحماية المدنيين العزل في كل ولايات السودان .
تقبل الله هؤلاء المواطنين شهداء عنده ، وشفى الله الجرحى ، وحفظ الله المواطنين وأهل السودان في كل مكان .
(إنا لله و إنا إليه راجعون )
د.إسماعيل عثمان محمد الماحي
الرئيس العام
٢٩ ذو القعدة ١٤٤٥ه – ٦ يونيو ٢٠٢٤م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *