*بعد نفي الجيش…مصدرنا يقول أن المفاوضات ستستأنف في المجال الإنساني لا السياسي*

قال مصدر مأذون لسودان ديلي نيوز إن المفاوضات بين وفدي الجيش السوداني والدعم السريع المتمرد سوف تستأنف في جدة السبت المقبل في الوقت الذي نفي فيه الجيش تفاوضه بمنبر جده بحسب مصدر الزميل الحاكم وحدثه بذلك مصدر عسكري بينما ذكر مصدرنا أن المفاوضات ستنحصر في المسار الإنساني فقط بعيداً عن الأجندة السياسية وتم تحديد الأسماء المفاوضة من الجانبين

وفي ذات السياق قال القيادي بقوى الحرية والتغيير وعضو لجنة ازالة التمكين المجمدة والقيادي بحزب الامة القومي عروة الصادق على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي ان وفد ‎القوات المسلحة السودانبة المعلن والرسمي سيصل ‎جدة يوم الخميس ٢٦ أكتوبر ٢٠٢٣م، لوضع اللمسات الأخيرة على متفقات الصيغة اللتي أبرمت بينهم و ‎الدعم_السريع لوقف إطلاق النار .. وسيتزامن ذلك مع إعلان نتيجة اجتماعات أديس أبابا لوحدة القوى المدنية بإذن الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *