جامعة بالسودان تكشف عن اتجاهها للتخلص من الكتب الورقية بسبب التكنلوجيا

الخرطوم : سودان ديلي نيوز

قال اادكتور إيهاب عبد الرحيم مدير الجامعه العربيه المفتوحة بالسودان أن الجامعه عباره عن مشروع قومي وعربي نبعت فكرته عام 1996م من الأمير الراحل طلال بن عبد العزيز، رأت النور عام 2002م المقر الرئيسي بدولة الكويت ولديها تسع فروع حتى الآن
وأضاف عبد الهادي في تصريحات صحفيه ان الجامعه أنشأت بقرار وزاري من ويرعي المشروع بشكل عام صندوق (اكفنت) وهو مشروع صندوق تنميه البلدان العربيه، كما اننا دخلنا في شراكة مع الجامعه البريطانية المفتوحة التي أنشأت عام 1884م وهي غنيه عن التعريف وتخرج منها افذاذ، حيث تقدم لنا مقرارات دراسية مما جعل الجامعه ان تكون الداسية فيها باللغه الانجليزيه، وقال أن المناهج تخضع للمراجعه باستمرار كل خمسه أعوام، كما اننا نملك مكتبه تحتوي علي أحدث المراجع والكتب العلميه التي يتم شركة استيرادها من شركات مشهود لها.

وأشار سيادته الي أن الجامعه تحولت عام 2017- 2018م الي كتب الكترونيه بمعنى أن الكتب الورقية تم التخلي عنها بالتدريج وفي بعض المقررات بلغت نسبة التحول الي 100٪ وهذا يعني كل الكتب الكترونيه وهذا يرجع الي رؤية الجامعه في تيسير التعلم والتعلم خاصة وأن المقررات او الكتب أصبحت تشكل عقبه للطلاب مع ارتفاع التكاليف وهذا التحول وجد قبول خاصة بعد ظهور مرض كوفيد 19 وتأثيرها على التعليم بكل العالم جعل من التعليم الإلكتروني ضرورة وقال لدينا يعض الكتب ورقية وسنعمل على التخلص منها قريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *