مشاد ترحب بزيارة مدعي عام المحكمة الجنائية لمعسكرات اللاجئين السودانيين في تشاد

 

يرحب مركز مشاد لحقوق الانسان، بزيارة المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية، السيد كريم خان، لمخيمات اللاجئين السودانيين في دولة تشاد، وتعد الزيارة بادرة طيبة لبحث سبل تحقيق العدالة الدولية لإنصاف اللاجئين ومحاسبة المتورطين في انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها مليشيات الدعم السريع.

إن المركز يعتبر الخطوة جاءت تتويجاً لجزء من تحركات قادتها منظمة شباب من أجل دارفور استمرت لفترات طويل لفضح جرائم المليشيات أمام المجتمع الدولي، وهي انتصاراً إنسانياً وحقوقياً لمساعٍ المنظمة نحو توفير الحماية والعدالة لضحايا الحرب.

يشيد المركز بمساعٍ المحكمة الجنائية الجادة للقيام بدورها تجاه ملاحقة المتورطين في جرائم الحرب والإبادة الجماعية التي ارتكبتها المليشيات وأعوانهم.

يجدد المركز تأكيده بأنه سيظل حائط صد لكل الإنتهاكات التي ترتكبها المليشيات، وأنه لن يألو جهداً أو يدخره من أجل توفير الحماية لجميع ضحايا الحرب في السودان، وسيعمل المركز بالتعاون مع جميع الجهات الدولية والإقليمية والوطنية لتوثيق وتقديم كافة الأدلة لإنتهاكات المليشيات من جرائم الحرب والإبادة الجماعية والتهجير القسري للمدنيين والتعدي على ممتلكاتهم.

يناشد مركز مشاد لحقوق الإنسان كافة المنظمات والهيئات الحقوقية بأهمية إعلان إدانتها لإنتهاكات حقوق الإنسان وجرائم الحرب المخالفة للقانون الإنساني الدولي التي ترتكبها المليشيات في السودان، وذلك اتساقاً مع الدعوات التي اطلقها المدعي العام للمحكمة الجنائية خلال زيارته لمعسكرات اللاجئين السودانيين، بضرورة الوقوف مع الضحايا المدنيين وعدم خذلانهم كما كان الصمت سابقاً في دارفور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *